الأهرام: زيادة تحويلات المصريين بالخارج عززت صلابة واستقرار الاقتصاد الوطني

ذكرت صحيفة (الأهرام) أن تحويلات المصريين العاملين بالخارج خلال الفترة من يناير إلى أغسطس 2021 سجلت نحو 21.4 مليار دولار بزيادة 10.4% مقارنة بالفترة نفسها من 2020، كما حققت أعلى مستوى تاريخي لها 31.4 مليار دولار العام المالي الماضي، رغم التأثر بجائحة كورونا؛ وهو ما يعزز من صلابة واستقرار الاقتصاد الوطني.
وأضافت الصحيفة – في افتتاحية عددها الصادر، صباح اليوم /الأحد/، بعنوان (دلالات ارتفاع تحويلات المصريين بالخارج) – أن هناك عددا من التفسيرات لارتفاع هذه التحويلات، أولها، اهتمام القيادة السياسية بملف المصريين في الخارج، وتعزيز سبل التواصل معهم، والاستفادة من خبراتهم في جميع المجالات.

وتابعت أن ثاني التفسيرات هو السياسات الرشيدة التي تبناها البنك المركزي المصري خلال السنوات الخمس الماضية، فيما يخص وقف تجارة العملة، وثالثها، ثقة المصريين بالخارج في الاقتصاد المصري على نحو أسهم في زيادة معدلات التحويلات، لاسيما في ظل الاستقرار الأمني وانتظام القطاع المصرفي.

وأشارت (الأهرام) إلى نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي، مما يحفز على زيادة ضخ الاستثمارات وتنفيذ المشروعات في الداخل المصري، ورابعها، زيادة معدلات التضخم الأخيرة، بما جعل العاملين في الخارج يزيدون قيمة تحويلاتهم المالية كنوع من الدعم المالي والاجتماعي لأسرهم.

واختتمت الأهرام بالقول: “إن هذا الارتفاع في التحويلات يعكس إحباط مؤامرة جماعة الإخوان، التي حاولت ممارستها بالتحريض على حجب تحويلات المصريين بالخارج، وهو ما يعكس ارتفاع مستوى الوعي المجتمعي، وتفنيد المخططات التي تحاك للوطن والمواطن”.

اقرأ ايضاً  الرئيس السيسي يفتتح عددا من مشروعات الإسكان في صعيد مصر عبر الفيديو كونفرانس

 

اترك تعليقا