يحيى أبو الفتوح: البنك الاهلي يستكمل مسيرته الداعمة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر عبر طرح برامج ونماذج مبتكرة لخدمات مصرفية مالية وغير مالية.

كتب: مصطفي العليمي

قال أبو الفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الاهلي المصري التزام البنك باستكمال مسيرته الداعمة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر عبر طرح برامج ونماذج مبتكرة لخدمات مصرفية مالية وغير مالية داعمة لنموها المستدام وتيسير الاقتراض وتمويل الاستثمارات.

وأكد إلى دور هذه المشروعات في سد احتياجات السوق المحلي، لتحقيق النمو وزيادة المعروض من المنتجات في السوق المحلية وتعميق التصنيع وتحديث سلاسل القيمة، وهو ما يتوافق مع الأهداف الأساسية للبنك المتمثلة في خلق مزيد من فرص العمل، ودعم تحقيق الشمول المالي لجميع فئات المجتمع.

وقال ممدوح عافية، رئيس مجموعة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالبنك الأهلي أن دعم البنك ببرنامج  “الستريت فوود” يمتد لأصحاب المشروعات الجديدة والقائمة في مجال هذا النشاط بخدمات غير مالية مثل توفير المعلومات التي توجه المستثمر إلى كيفية إعداد دراسة الجدوى لمشروعه ومتطلبات النشاط من معايير وتراخيص، وكذلك عمليات التشبيك مع موردي العربات والمعدات وأصحاب الخبرات للاستشارة.

وأشار عافية إلى هذا البرنامج سيسهم في دعم التصنيع المحلي لمعدات المطابخ لتقديم المأكولات والمشروبات، موضحا أن البنك يولي اهتماما بالغا بتلك المصانع ودعمها بالخدمات التمويلية اللازمة لجنى ثمار التوسع في هذا النشاط.

اقرأ ايضاً  المصرف المتحد يرعى افتتاح مسرح الموسيقى بالعاصمة الإدارية
اترك تعليقا