محمد لاشين : تيسيرات شركة العاصمة الادارية رسالة طمأنة للمطورين العقاريين وتجذب المستثمرين الأجانب

مصر بحاجة لإنشاء صناديق عقارية لتشجيع المستثمرين الأجانب على الاستثمار العقاري في مصر

تسليم المرحلة الأولى من مشروع The City  العام القادم ٢٠٢٤

أشاد المهندس محمد لاشين رئيس مجلس إدارة شركة ماستر جروب، بالقرارات والتيسيرات التي اتخذتها شركة العاصمة الإدارية الجديدة مؤخرا، مؤكدا على أهميتها في إرسال رسالة طمأنة للمطورين العقاريبن والعملاء معا، وضمانا لتنفيذ المشروعات في ظل الظروف الاقتصادية الحالية التي تمر بها الدولة.

- الإعلانات -

وأضاف لاشين في مداخلة هاتفية لبرنامج ( اللي بنى مصر ) مع الكاتبة الصحفية مروة الحداد على ( راديو مصر ) أن قرارات المهندس خالد عباس رئيس شركة العاصمة الإدارية الجديدة، منحت الأمل لكل المطورين العقاريين في الحصول على الدعم والمساندة من جانب الشركة، في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي أدت إلى حدوث تضخم الأسعار الذي يعاني منه القطاع العقاري.

وأشار لاشين إلى أن هذه القرارات تشجع المستثمر الأجنبي على الاستثمار في مصر، وتؤكد على وجود إدارة قوية تحمي المستثمر والاستثمارات الأجنبية وتتفهم الظروف المختلفة، مرحبا

بقرار الحكومة الأخير الخاص بدراسة إنشاء صناديق عقارية. وذكر أن مصر تحتاج الى إنشاء صندوق عقاري، يقوم بإنقاذ الشركات المتعثرة ويمكنه حل المشكلات، كما يتيح للمطورين العقاريين الاستثمار به، ويطمئن العميل على استثماره في شراء وحدة عقارية، بالإضافة إلى  تشجيع المستثمرين الأجانب على الاستثمار العقاري في مصر، مشيرا إلى أن الدول المتقدمة حاليا، يوجد بها صناديق سيادية وعقارية، تمثل  قوة مالية قومية تحمي المشروعات من التعثر.

ولفت إلى أن الحكومة تبذل جهدا كبيرا في ظل الظروف الاقتصادية الحالية، للتيسير على المطورين العقاريين، وبعث رسالة طمأنة لجميع الشركات العقارية، مما يؤكد على وجود إدارة واعية وقوية تستطيع مواجهة التحديات والتغلب على المشكلات.

وتوقع لاشين أن يكون عام ٢٠٢٤ بداية تسليم مشروعات عقارية كثيرة في العاصمة الإدارية الجديدة، خاصة في منطقتي الداون تاون وR7، مشيرا إلى أن المرحلة الأولى من مشروع The City الخاص بشركة ماستر جروب، سيتم تسليمه العام القادم.

ولفت إلى أن العاصمة الإدارية الجديدة شهدت بدء التسكين هذا العام في الحي الحكومي ومجمع البنوك، بالإضافة إلى افتتاح بعض المولات، وعقد الكثير من المؤتمرات، وانتقال الموظفين الحكوميين الى الهيئات والمناطق الحكومية.

- الإعلانات -

اترك تعليقا