سامح عواد لبرنامج اللى بنى مصر: العاصمة الإدارية الجديدة نقطة جذب لشركات الإدارة والتشغيل العالمية

كتب- حسن شلبى 

أكد سامح عواد الرئيس التنفيذي لشركة UC على أن العاصمة الإدارية الجديدة ستكون نقطة جذب لشركات الإدارة والتشغيل العالمية، بعد أن أصبحت أحدث منطقة في الشرق الأوسط، على مساحة ١٦٧ ألف فدان، ومتوقع أن يكون عدد سكانها كبيرا جدا، مضيفا أن الوحدات الإدارية والتجارية، وخاصة في منطقة الأعمال المركزية cbd التي تحتوي على أبراج شاهقة الارتفاع لم تشهدها مصر من قبل، حيث يتعدى عدد الطوابق في هذه الأبراج الخمسين طابقا، مما أدى لجذب عدد كبير من الماركات والشركات العالمية للشراء في هذه الوحدات التجارية.

وقال عواد في مداخلة هاتفية ( لبرنامج اللى بنى مصر) مع الكاتبة الصحفية مروة الحداد على ( راديو مصر) أن شركة UC للتطوير العقاري، قد قامت بالتعاقد مع أكبر شركة عالمية في التشغيل والإدارة، ولديها خبرات عالمية وسابقة أعمال في الكثير من الدول الأوروبية، في إدارة وتشغيل المراكز التجارية، لإدارة مشروع المركز التجاري الخاص بها في العاصمة الإدارية الجديدة، وستكون هذه الشركة بموجب هذا التعاقد مسئولة عن كل ما يتعلق بالإدارة والتشغيل مثل الصيانة والأمن والنظافة.

وأشار إلى أهمية شركات الإدارة والتشغيل في الحفاظ على القيمة الاستثمارية للمشروعات التجارية، وفي الحفاظ على المستوى العام للمشروع أيضا، مما يجعلها ركن أساسي في أي مشروع تجاري لا يمكن الاستغناء عنه.

اقرأ ايضاً  طرح كراسات شقق الإسكان الاجتماعي لجميع المواطنين في مكاتب البريد

ودعا عواد المصريين للتفاؤل بالعاصمة الإدارية الجديدة بعد أن بدأت ملامحها في الظهور، حيث أصبح لدى مصر عاصمة جديدة ذكية ومستدامة تنافس المدن العالمية، وتستخدم أحدث وسائل التكنولوجيا الحديثة، وهو ما لم يحدث من قبل في أي مكان في العالم.

اترك تعليقا