برلماني: قرار أمريكا بوضع “حسم” بقوائم الإرهاب “صفعة قوية” لجماعة الإخوان

أشاد النائب سامي فتحي سوس، عضو مجلس النواب، والقيادي بحزب مستقبل وطن، بإعلان وزارة الخارجية الأمريكية، بإدراج حركة حسم رسميًا على قوائم التنظيمات الإرهابية الأجنبية وهي التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية، وذلك وفقًا للقسم 219 من قانون الهجرة والجنسية، مضيفا أن العالم أصبح حجم خطورة هذه الجماعة الإرهابية بل والحركات والكيانات الإرهابية بشكل عام.

ووصف سوس، في بيان له اليوم، القرار الأمريكي بـ “الصفعة القوية” لجماعة الإخوان وجميع الجهات التابعه لها، معتبرا أن القرار هو بداية لتقييد جماعة الإخوان الإرهابية على المستوى الدولي وإضعاف جميع الكيانات الإرهابية.

وأكد عضو مجلس النواب، أن مصر حاربت منذ عده سنوات هذه التنظيمات بمفردها ونيابة عن جميع الدول خاصة وأن هذه التنظيمات تضرب استقرار وأمن الدول، مشيرا إلى تورط حركة “حسم” في الكثير من العمليات المسلحة في الداخل المصري، وأن هذا القرار سيساند دور الدولة المصرية في مكافحة الإرهاب.

وأبدى القيادي بحزب مستقبل وطن، عن تعجبه من عدم إدراج الإدارة الأمريكية جماعة الإخوان في قوائم الإرهابين حتى الآن ومصادرة ممتلكاتها وأموالها، قائلا” الإدارة الأميركية اعترفت بِشكل صريح بأن حركة “حسم” حركة إرهابية وهي تابعة للجماعة وليست منشقة عنها”.

اقرأ ايضاً  لا داعي للذعر.. معهد الفلك يصدر بيان حول كسوف الشمس
اترك تعليقا