برعاية uc للتطوير العقارى.. ” ١٢ ساعة سعادة ” مبادرة لادخال الفرحة لقلوب أطفال معهد الاورام فى الشهر العالمى لمرض السرطان

كتب- حسن شلبى 

قامت شركة uc للتطوير العقارى بالمشاركة فى رعاية مبادرة ” ١٢ ساعة سعادة ” والتى تهدف الى رفع الروح المعنوية وإدخال البهجة والسرور على قلوب الاطفال بالمعهد القومى للاورام اللذين يعانون من مرض السرطان والمساهمة بشكل ولو بسيط فى اسعادهم وتخفيف جزء من الآمهم من خلال المساهمة فى توفير كم كبير من مختلف اللعب الخاصة بالأطفال والاشتراك فى هذا اليوم المثالى الذى كان سببا فى رسم الابتسامة على وجوه أطفال معهد الاورام المصابين بالسرطان .


وقالت مريم ابو السعود – رئيس قطاع التسويق بالشركة ان المشاركة فى هذه المبادرة تأتى كجزء أصيل من ايمان الشركة بدورها المجتمعى تجاه هؤلاء الاطفال ومحاولة مساندتهم ولو بقدر بسيط من أجل دعمهم فى رحلة العلاج الشاقة والتى تعتبر الحالة النفسية جزء اساسى من هذه الرحلة

وأضافت قائلة ان هذه المبادرة يطلقها محمد القوسى صاحب مبادرة الحلم حقيقة وهى عبارة عن تجربة يعيشها أطفال معهد الاورام من خلال تجميع أكبر تشكيلة ممكنة من لعب الاطفال المتنوعة والتى يفضل الاطفال اقتناءها وعمل محاكاة لمحل لعب أطفال فى غرفة المكتبة بالمستشفى ويقوم هؤلاء الاطفال بالدخول إلى هذه الغرفة المليئة بكافة أنواع اللعب القيمة جدا التى تناسب الأعمار من ٢ إلى ١٤ سنة ويقومون باختيار اللعب التى يفضلونها دون اى مقابل بهدف إدخال السعادة على قلوب هؤلاء الاطفال وبمجرد أن علمت الشركة بهذه المبادرة تواصلنا مع القائمين على تنفيذها وقمنا برعايتها لما لها من أهمية قصوى فى مسيرة رحلة علاج هؤلاء الاطفال .

اقرأ ايضاً  جراند بلازا تضخ 100 مليون جنيه في إنشاءات مشروع لاميرادا المستقبل


وأضافت ابو السعود ان مثل هذه المبادرات تساهم بشكل كبير فى تعميق اواصر العلاقات الإنسانية بين أبناء الوطن وتحقق الكثير من الترابط الإنساني الذى يمتاز به الشعب المصرى مشيره إلى أن الشركة هى التى عاشت لحظات سعادة حقيقية مع هؤلاء الاطفال المصابين بالسرطان عندما شعروا بمدى سعادة هؤلاء الاطفال بهذه التجربة الفريدة التى وعدت أن تكررها الشركة مرارا خلال الشهور المقبلة حتى تدخل السعادة على معظم الاطفال المترددين على معهد الاورام القومى هذا الصرح الطبى العملاق .

اترك تعليقا