إعتذار سماح ومجهود النقيب

بقلم – شريف دياب
لاشك انه مجهود مقدر من نقيب الممثلين د. اشرف زكي الذي يسعي دائما لتهدئة الأجواء التي تعرف بحالة الاستقرار العامة داخل الوسط الفني ، بذله نقيب الممثلين ، لإقناع الفنانة سماح أنور بالاعتذار، عما بدر منها في موقف شخصي لها ، خرجت منفعلة لتعطيه صفة العمومية ، وحقيقة الأمر بدي الإعتذار ضعيفا وبه نوعا من التعالي ، إذ خرج بجملتين عن تبرير مشكلتها الشخصية المعروفة عن مالك العقار التي باعته سماح ، وهو تبرير لا يعفيها من أهانة عامة للشعب ، وتبعه ما تكنه سماح للشعب المصري بأنه خط أحمر لها ، وللأسف الشديد لم ندرك بعد ان بعض الكلمات المسيئة التي تخرج من البعض بشكل عام لا تجدي معها أحيانا كلمات الإعتذار وخاصة إذا غلفتها الغطرسة ، فعل سماح أنور في الإعتذار لم يكن علي مستوي الفعل الذي صورته للناس ، بل لم يكن مدروسا بحصافة قبل خروجه .

.* كلمة أخيرة * علي باب مسرح ميامي عرض ناجح شابه سوء تنظيم وأشياء اخري غلفها صمت المجاملات !!

اقرأ ايضاً  محمد فؤاد ..الصمت حكمة !!
اترك تعليقا